المقالات عامة

“إدوارد مانيه”…جسر العبور لما قبل الانطباعيّة وما بعدها…

ولد “إدوارد مانيه” في باريس بتاريخ 23 يناير من العام 1832، وتوفي في 30 أبريل من العام 1883

 يُعدّ من أشهر الرّسامين في فرنسا، وكان من أوائل فناني القرن التّاسع عشر الذين رسموا الحياة، كما أنّه يُعتبَر أعظم مترجم لفنّ ما قبل الانطباعيّة، وأساسيٌّ في العبور من الواقعيّة إلى ما بعدها.

نشأ “مانيه” في عائلة فرنسيّة من الطبقة العليا، تتمتّع بعلاقاتٍ سياسيّة قويّة، وكرَّس نفسه لعالم الرّسم، كانت أعماله الأولى مصدر جدلٍ كبير، وكانت بمثابة نقاط انطلاق للرّسامين الشّباب الذين سيعطون الحياة لتيار المدّرسة الانطباعيّة. 

اليوم، تُعدّ لوحات “مانيه” الانطلاقة الفعليّة لبداية الفنّ الحديث.

إدوارد مانيه

Amer Fouad Amer

صحفي مستقل / القسم الثقافي والدرامي النقدي مقدم ومعد برامج
زر الذهاب إلى الأعلى